آخر الأخبار

بنات الحصاحيصا الطوعيه يدهشن الدهشه نفسها

1

تعلمنا منهن
ان لا مستحيل
طالما ان هناك اراده
وان فعل الخيرات له الف باب و باب
انهن يعملن لكن
فى صمت نبيل
لذا نحن نفاخر بهن
و نراهن عليهن
لكن التجله
و الانحناءة و التقدير
اخواتنا فى منظمة الحصاحيصا الطوعيه

كان اصراركن العظيم على
ان تكون المنظمه حضوراً دائماً
و سط الفقراء و المحتاجين
فاخذتن زمام المبادره
و جاءت فكرتكن
بمشروع فضل الكساء بديلاً لازماً
لمشروع فرحة العيد الذى تغولت عليه
رسوم جمارك ثلاجات الجثامين
فادهشتن الدهشه
و انتن تجمعن اكثر من 500 غيار و لبسه فى وقت قياسى

2

كنتن مثال للتضحيه و البذل و انتن ترتقن ما يحتاج الى رتق
و تكملن ما يحتاج الى زرار او سحاب
3
قمتن بواجب الغسيل و الكى و الفرز
4
و تكييس كل غيار على حده
و منتهى النبل تمثل فى توزيع كل هذا العدد فى صمت
و سريه و بلا ضوضاء
كنتن اشبه بالسلف الصالح
و انتن تمسحون دموع الارامل و اليتامى و المحتاجين
5
6
ما اروعكن
و انت ترسمون الفرحه على اوجه الاطفال المرضى
فى يوم العيد
7
8
9
10

11

12

نفخر بكن
و نفاخر بكن
و نسال الله ان يطرح البركه
فيكن اخواتى بنات الحصاحيصا الطوعيه

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى